ما وراء الخبر

بمناسبة يوم المرأة العالمي

بمناسبة يوم المرأة العالمي


عرض لفيلم سينمائي بعنوان "شخصيات خفية"


شارك المكتب الثقافي والإعلامي في المجلس الأعلى لشؤون الأسرة في الاحتفال باليوم العالمي للمرأة في الثامن من شهر مارس من كل عام، بهدف تقدير أدوار المرأة في مجالات الحياة المختلفة، وتثميناً لإنجازاتها،  وذلك من خلال عرض لفيلم سينمائي بعنوان "شخصيات خفية" "Hidden Figures"، حيث يتناول الفيلم قصة نجاح و تميز  لسيدات أبدعن في مجال علم الرياضيات، وكُن بمثابة العقل المدبر  وراء واحدة من أكبر العمليات الفضائية نجاحا في تاريخ (ناسا).
ويسلط الفيلم الضوء على عزيمة المرأة وإصرارها على صناعة التميز  والريادة في مجالات الحياة وبالتحديد في العلوم والفضاء.
عرض الفيلم في مسرح المجلس الأعلى لشؤون الأسرة، وكانت الدعوة عامة، حيث حضر العرض عدد من موظفات المجلس، وعدد من وجوه المجتمع، وألقت فاطمة محمد، رئيس قسم الانتاج الفني في المكتب الثقافي والإعلامي، كلمة الافتتاح، حيث قالت فيها:
"الاصرار والتحدي هو العنوان الآمن لكل النساء اللواتي اختزلن الحياة في فكرة مبدعة وحرثن التجربة في واقع صعب، إنها القوى الخفية التي تسكن في كوامن ابداع المرأة، والتيجعلت من الطموح قوتا لها ومن المسؤولية شراعات تبحر بها في الحياة، واليوم العالمي للمرأة رسالة عميقة لمن يدرك أن المرأة هي من تعطي القيمة للمجتمع، وهي من ترسم المستقبل الواعد في عيون صغارها، وتكتب التاريخ المشرف في صحائف الزمن لوطنها، وتمنحها العزيمة لتقف بكل ثبات أمام كل من يهمش انجازات المرأة فالمرأة هي الأم والزوجة والابنة والاخت، هي العطاء الذي يهب الحياة جمالها."

 

التعليقات
اترك تعليقاً


آخر مقالات في القسم