ما وراء الخبر

الشارقة عاصمة عالمية للكتاب للعام 2019

الشارقة عاصمة عالمية للكتاب للعام 2019



ناقش اجتماع تنسيقي عقدته اللجنة الاستشارية لفعاليات الشارقة عاصمة عالمية للكتاب للعام 2019 الذي يأتي تكريما لالتزام الإمارة ودولة الإمارات بمشروعها الثقافي ورعايتها للثقافة والمثقفين العرب وعلاقاتها المتينة مع المراكز الثقافية العالمية، في جزيرة النور بالشارقة والذي ترأسته الشيخة بدور بنت سلطان القاسمي، المحاور الستة التي ينطلق منها المكتب في تنظيمه للفعاليات وهي مجتمع واحد وتعزيز ثقافة القراءة وإحياء التراث والأطفال والشباب والتوعية المجتمعية وأخيرا صناعة النشر.
وجاء اختيار المحاور بهدف تحقيق أوسع شراكة اجتماعية في احتفاليات اللقب وتبني المؤسسات الاجتماعية المختلفة لسياسات تشجيع القراءة وتوفير المصادر المعرفية للأطفال إلى جانب تنشأ جيل مطلع ومتابع للإنتاج الثقافي المحلي والعالمي ودعم قطاع النشر وتشجيع الناشرين إضافة إلى توفير حاضنة لإصداراتهم ومنصة تنقل أعمالهم إلى العالمية.كما حدد الاجتماع نوعية الفعاليات الثقافية في جميع مناطقها تبدأ من 23 أبريل الجاري وتتواصل على مدار عام كامل بمشاركة مختلف فئات المجتمع من مقيمين وزوار.
وفي كلمتها خلال الاجتماع قالت الشيخة بدور بنت سلطان القاسمي: " فخر كبير أن نرى إمارة الشارقة تصبح أول مدينة خليجية تحصل على هذا اللقب وثالث مدينة ترفع اسم العالم العربي عاصمة للكتاب بعد بيروت والإسكندرية كما إنه لاعتزاز أن تنضم إلى خارطة الثقافة العالمية مع العديد من المدن التي تشرفت بهذا اللقب “.
من جانبه أكد الشيخ سلطان بن أحمد القاسمي رئيس مجلس الشارقة للإعلام أن الإمارة تستعد لسلسلة من الفعاليات النوعية احتفاء باللقب ..
مشيرا إلى أن دولة الإمارات العربية المتحدة والعالم على موعد مع أحداث استثنائية نسعى من خلالها إلى تحويل اللقب إلى انطلاقة جديدة نحو المزيد من المنجزات الثقافية داخل الدولة وخارجها.
حضر الاجتماع كل من الشيخ محمد بن حميد القاسمي مدير دائرة الإحصاء والتنمية المجتمعية بالشارقة وسعادة عبدالله العويس رئيس دائرة الثقافة وسعادة اللواء سيف الزري الشامسي قائد عام شرطة الشارقة وسعادة المستشار سلطان بن بطي المهيري الأمين العام للمجلس التنفيذي لإمارة الشارقة وسعادة الدكتور حبيب الصايغ رئيس اتحاد كتاب وأدباء الإمارات وسعادة أحمد بن ركاض العامري رئيس هيئة الشارقة للكتاب وسعادة الدكتور عبدالعزيز المسلم رئيس معهد الشارقة للتراث وسعادة نورة النومان رئيس المكتب التنفيذي لسمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي ومحمد حسن خلف مدير عام هيئة الشارقة للإذاعة والتلفزيون وطارق سعيد علاي مدير المكتب الإعلامي لحكومة الشارقة.
كما حضر الاجتماع الدكتور عبد الرحمن المعيني أمين سر جمعية الإمارات للملكية الفكرية وراشد الكوس المدير التنفيذي لجمعية الناشرين الإماراتيين وصالحة غابش رئيسة المكتب الثقافي والإعلامي بالمجلس الأعلى لشؤون الأسرة.

التعليقات
اترك تعليقاً


آخر مقالات في القسم