إلى إعلامنا مع التحية

جامعة الشارقة وإدارة التثقيف الصحي بالمجلس الاعلى لشؤون الاسرة بالشارقة تطلقان الدبلوم المهني في التغذية والرعاية الصحية

جامعة الشارقة وإدارة التثقيف الصحي بالمجلس الاعلى لشؤون الاسرة بالشارقة تطلقان الدبلوم المهني في التغذية والرعاية الصحية



أطلقت جامعة الشارقة من خلال مركز التعليم المستمر والتطوير المهني وبالتعاون مع إدارة التثقيف الصحي بالمجلس الأعلى لشؤون الأسرة بالشارقة الدبلوم المهني في التغذية والرعاية الصحية،  صرح بذلك الأستاذ الدكتور راضي الزبيدي مدير مركز التعليم المهني والتطوير المهني مضيفاً أن هذا  البرنامج يهدف إلى إثراء المشاركين بالمفاهيم الحديثة للتغذية والصحة ورفع مستوى الوعي التغذوي والصحي لدى المشاركين من خلال تنمية مهارات المشاركين في مجال التغذية والرعاية الصحية، وتزويدهم بالمفاهيم الأساسية للتغذية والصحة، وأساسيات التغذية في مراحل الحياة، وطرق تقييم الحالة التغذوية، ومبادئ التخطيط الغذائي، وحفظ الأغذية وسلامتها، إلى جانب تزويد المشاركين بمهارة التسوق الصحي وقراءة البطاقة الغذائية.

وأضاف دكتور راضي الزبيدي أن هذا الدبلوم يتضمن 100 ساعة تدريبية معتمدة، ويستهدف أخصائي التغذية والرعاية الصحية، وجميع الراغبين في تأهيل وتطوير معارفهم في مجال الغذاء والرعاية الصحية، حيث التحق بالدبلوم مجموعة من موظفي إدارة التثقيف الصحي والجمعيات الداعمة للصحة وعدد من المتطوعين في الجمعيات وعدد من أفراد المجتمع.  بهدف تعزيز مهاراتهم ومعارفهم الصحية حول التغذية وأساسياتها، حيث يتضمن الدبلوم المهني الذي سيقدمه نخبة من أساتذة جامعة الشارقة من كلية العلوم الصحية- قسم التغذية العلاجية والحميات، عدة محاور من ضمنها، أساسيات الغذاء والتغذية وتقييم الحالة الغذائية للفرد والمجتمع، والنشاط البدني، وسلامة الأغذية، والتغذية والصحة العامة، والتغذية في مراحل العمر، وتغذية مرضى الأمراض المزمنة (السمنة، السكري، الضغط وغيرها) وكيفية قراءة البطاقة الغذائية والتسوق الصحي. 
 من جانبها قالت سعادة إيمان راشد سيف مدير إدارة التثقيف الصحي في المجلس الأعلى لشؤون الأسرة بالشارقة، إن اتباع أنماط الغذاء الصحي يعتبر واحدة من أهم الممارسات التي تعزز صحة الفرد وتضمن وقايته من الأمراض، وهذا ما نسعى له في برنامج الدبلوم المهني الذي يأتي ضمن الجهود التي تبذلها الإدارة على صعيد تعزيز المفاهيم المرتبطة بالصحة لدى المشاركين، وتزويدهم بالمعلومات التي تضمن لهم اتباع الممارسات التغذوية الصحية وتنمية مهاراتهم المعرفية والارتقاء بها وخاصة فيما يتعلق بمفهوم التغذية الصحية، وأهمية سلامة الغذاء وتأثيره على الصحة العامة، ما يساهم في إنشاء مجموعة مثقفة بأسس التغذية الصحية تساهم في نشر أسس التغذية الصحية بين محيطها المجتمعي، مشيرة إلى أن الإدارة وبرعاية كريمة من قرينة صاحب السمو حاكم الشارقة، سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي رئيسة المجلس الأعلى لشؤون الأسرة بالشارقة، تعمل دائماً على تحسين السلوكيات المرتبطة بالصحة لجميع أفراد المجتمع من المواطنين والمقيمين، وذلك من خلال إطلاق البرامج التوعوية والمشاريع الصحية المناسبة.
وأضافت سعادة إيمان راشد سيف  سيتم تنظيم الدبلوم المهني عن بعد حرصاً على سلامة المشاركين، حيث عملت الإدارة على تعزيز منظومة متكاملة من أدوات التدريب الإلكتروني والبرامج التفاعلية، فضلا عن إعداد سلسلة من ورش العمل التي سيقدمها قبل نخبة من المتخصصين لتخريج دفعة من المثقفين الصحيين، ومنحهم فرصة المساهمة الفاعلة في تحقيق رؤية إمارة الشارقة في أن تكون مدينة صحية وصديقة للأطفال واليافعين وبيئة خالية من الأمراض، متوجهة بالشكر إلى جامعة الشارقة الشريك الاستراتيجي للإدارة على جهودها التي يبذلها في إنجاح الدبلوم.
ويحصل المشاركين في نهاية الدراسة النظرية والتطبيقية على شهادة الدبلوم المهني في التغذية والرعاية الصحية صادرة من مركز التعليم المستمر والتطوير المهني بجامعة الشارقة.

 

التعليقات
اترك تعليقاً


آخر مقالات في القسم